عند باب الليل!!

 

كلما أسدل الليل ستاره أقفز من لحظة عاقلة إلى لحظة مجنونة، حيث يربطني بالليل ذاكرة وذكريات وسماء من الحنين، يختزل الليل إيقاع الإنسان وذاته الغامضة ويمثل حلقة الوصل بينهما، فالليل مثل الروايات الشفاهية تمثل ذكريات عن الماضي الذي لا ينقطع مع الزمن الحاضر متشحة بكل ألوان التعامل مع الحياة نفسياً وفلسفياً واجتماعياً وكونياً، مما جعله مرتبطاً بفكرة إعادة إنتاج الماضي بكل صوره وأحزانه، أتحسس بعيني عظمة الليل وهيبته وأتذكر قصيدة للشاعر فاروق جويدة والتي يقول فيها:

ويسألني الليل أين الرفاق

وأين رحيق المنى والسنين

وأين النجوم تناجيك عشقاً

وتسكب في راحتيك الحنين

ففي الليل يصعد خط الحزن ويتنامى ويعرش كما كرمة عنب، ويوقظ مشاعر المرهفين والعشاق والمحزونين، وهناك عند باب الليل حركة لا تتوقف، وكأنك في لحظة زمنية لم تعد تشهد بعدها لا شروقاً ولا غروباً، فكل إنسان لديه حياة الليل وليل الحياة، تتخطى هذه العلاقة الثنائية بين الإنسان وذاته في الليل فتصنع له حياة الليل المليئة بالشجن والأفكار والشبيهة بصداقة وطيدة بين اثنين صعب أن يختلفا، الأكيد أن الليل أصبح المكان المنظم للمشاعر والشجن، فالبعض فعلاً يحزنه الليل ويحضره من بئر الماضي وكأنه حبل ممتد يشده فلا يصل لنهايته، والبعض يفتعل المعاناة والألم في الليل حتى يتذوق اللحظات الشاسعة الجمال، وكأن الليل مستودع للأسرار والأشياء الخفية، ولكن ماذا عنا نحن الكتاب في الليل؟ هل نحن من أبناء الليل أم من أصدقاء الصباح؟ بعض الكتاب لا تنشأ علاقته مع كتاباته وأبطاله إلا في الليل وهو يسجل وقائع شغفه وحبه للكتابة، أيضاً الليل رمز في بعض الأحيان لمخزون حكايات التراث البشرية؛ وتارة هو بمثابة وسيلة بقاء ومقاومة لنكبات الحياة، وهو لا يحدث مرة واحدة ولكنه يتكرر كل يوم ومع ذلك له عشاقه ومحبوه، فجماله وآلامه لا نهائية، ولونه لم يكن يوماً حيادياً فهو واضح ونزيه، إلا أن الشاعر البردوني له رأي آخر ومغاير عن الليل حيث قصيدته الدجى المشبوه والتي يقول فيها: ماذا هنا غير الدجى المشبوه وحشي السكون وكأن كل دقيقة تبدو ملايين القرون كل الكواكب لا تدور وكل ثانية حرون والليل يبتدع التهاويل الغريبات الفنون

يتجلى البردوني السؤول في هذه الأبيات ويصف الليل بأنه وحشي السكون، هنا يؤكد أن الليل بالنسبة له رمز للسوء ومليء بالريبة والشك، والحزن الذي لا ينقطع مداه، ما الذي دعى شاعر عظيم مثل البردوني لهجاء الليل، وهل فعلا لا يرى جماله؟ ربما الليل يجرح مخملية ورقته ويذكره بكل سوءات الماضي وأحبابه الراحلين، ولكن نحن نتفق أن الليل مليء بأسرار البشر وهو فضاء آخر يحتوي فرحنا وسعادتنا التي لا تقف عند بابيه، وكسوراتنا ويتم قلوبنا، إذاً هو الليل الذي هزم العشاق بلا معارك.

د.زينب ابراهيم

سيناريو أبو جهل

من أبشع صور الكذب والتزييف والتدليس، تلك الصور التي تغزو الدراما العربية الآن.. حيث يتكرر المشهد في جميع المسلسلات : إمرأة مطلقة أو على خلاف مع زوجها أو زوجها ..

هيكل .. عامان من الحضور

"هيكل أبونا بجد، والأبوة ليست بالتعيين".. هكذا وصف الخال عبد الرحمن الأبنودي الراحل الكبير ..

طارق عبد الحميد
متلازمة القلب المكسور

من أصعب أبيات الشعر وأوجعها، ما قاله أبو تمام : نقل فؤادك حيث شئت من ..

يوسف سعد
عبد الناصر.. والمرأة

فى ظل أجواء احتفال مصر بالذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر تستوقفنا ..

طارق عبد الحميد
الحضارات .. وبذور الفناء !

لماذا لا نقرأ التاريخ ونحلل منتجه، ولماذا لا نتفحص أين تكمن بذرة الفناء تلك ..

ملحة عبد الله
حكم قول : " البقية في حياتكم "

نسمع في هذه الأيام أسئلة من بعض السائلين من قبيل: البقية في حياتكم، يقولها ..

د. عارف الشيخ
الله خلقك أنت وأنت خلقت العالم

من قال إن الإنسان مخلوق ضعيف؟ هذه فكرة عدمية، عبثية، الهدف منها تصوير الإنسان ..

علي أبو الريش
شادية.. والزعيم

لم تكن تسمية الراحلة العظيمة شادية بـ«حبيبة مصر» دربًا من المبالغة بل هى تستحق ..

طارق عبد الحميد
طبيبة للزواج

قدّمت المرأة السعودية نموذجا مثاليا ودرسا مجانيا لقصص الكفاح الأسطورية، فرغم الصعوبات التي أحاطت ..

د. عوض العمري
«خلطة» بابلو نيرودا

في «النشيد الشامل» لبابلو نيرودا تطالع ما يشبه التوثيق الشعري للطيور: ريشها، غناؤها، ألوانها ..

يوسف أبولوز
همسات ونبضات

اضطرابات جسدية وأخرى نفسية ، وما بينهما اضطرابات في العلاقات العاطفية والاجتماعية، تلك هي ..

د. بسام درويش
مصر التي في خاطر سلطان القاسمي

سكنته مصر قبل أن يسكنها حين أتاها طالباً للعلم، إذ شبَ حاكم الشارقة الشيخ ..

طارق عبد الحميد
مقدَّر ومكتوب

تسأل إحداهن صديقتها: «أين أبناء قريبتك؟ لمَ لم تحضر أبناءها حتى يستمتعوا باللعب مع ..

عائشة الجناحي

**************************************************

*************************************************

 

free counters